أخبار

أتلتيكو مدريد يضرب جاره ريال مدريد برباعية ويتوج بالسوبر الأوروبي

تمكن فريق الكرة الأول بنادي أتلتيكو مدريد الأسباني من تحقيق لقب كأس السوبر الأوروبي بعد فوزه على جاره وغريمه التقليدي واللدود فريق ريال مدريد بأربعة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي جمعت الفريقان اليوم الأربعاء على ملعب إستاد لي كوك بالعاصمة الإستونية تالين.

بهذا الفوز نجح نادي أتلتيكو مدريد في الفوز على الريال والثأر للهزيمتين المتكررتين في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في نسخة 2014 والتي خسرها الروخيبلانكوس برباعية مقابل هدف وحيد ونهائي عام 2016 والذي خسره رفقاء ديجو سيميوني بركلات الجزاء الترجيحية.

أحداث الشوط الأول من مباراة ريال مدريد وأتلتيكو مدريد

بدأ الشوط الأول من مباراة ريال مدريد وأتلتيكو مدريد بداية دراماتيكية حيث أعلنت المباراة عن أسرارها منذ البداية بعد أن أحرز دييجو كوستا هدف التقدم للروخيبلانكوس في الثانية التاسعة والأربعين من المباراة بعد أن تفوق البرازيلي الأصل الأسباني الجنسية من التفوق على راموس ونجح في تخطي رفائيل فاران ليصوب كرة قوية سكنت في شباك كايلور نافاس.

بعد الهدف حاول لاعبوا الريال العودة للمباراة عن طريق إنطلاقات جاريث بيل وماركو أسينسيو وفي الدقيقة السابعة والعشرين كان للمرينجي ما أراد حيث إنطلق الصاروخ الويلزي على الجانب الأيمن وتخطى لوكاس هيرنانديز وأرسل كرة عرضية للفرنسي كريم بنزيما الذي أدرك التعادل برأسية فشل يان أوبلاك في التعامل معها لتصبح النتيجة 1-1 وينتهي عليها الشوط الأول.

أحداث الشوط الثاني من مباراة ريال مدريد وأتلتيكو مدريد

بدأ الشوط الثاني من المباراة على وقع تغيير في كل فريق حيث أقحم دييجو سيميوني أنخيل كوريا على حساب الفرنسي أنطوان جريزمان فيما دفع لوبيتيجي بالكرواتي لوكا مودريتش على حساب ماركو أسينسيو وفي الدقيقة الثالثة والستين إحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لمصحلة الريال نتيجة لمس خوان فران الكرة بيده انبرى لها راموس معلناً تقدم الريال 2-1.

وبعد تقدم الريال بالهدف الثاني بادر لاعبوا الأتلتي إلى الهجوم حيث تسببت سرعات أنخيل كوريا في مشاكل عديدة لدفاعات المرينيجي وإستمرت محاولات الروخيبلانكوس على مرمى كايلور نافاس حتى كان لهم ما أرادوا ونجح دييجو كوستا في إضافة هدف التعادل في الدقيقة التاسعة والسبعين بعد أن تخلل كوريا في دفاعات الريال ومرر الكرة لكوستا الذي أودعها المرمى.

هدأت المباراة بعد إدارك أتلتيكو مدريد لهدف التعادل وأيقن الجميع أن المباراة تسير إلى شوطين إضافيين وهو ما تحقق بعد أن أعلن حكم المباراة عن النهاية بالتعادل الإيجابي 2-2

أحداث الأشواط الإضافية من مباراة ريال مدريد وأتلتيكو مدريد

بدأت الأشواط الإضافية بضغط عالي من جانب لاعبوا الريال ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ففي الوقت الذي أنتظر فيه لوبيجينتي تقدم فريقه بالهدف الثالث أخطأ راموس بالإشتراك مع فاران على مشارف منطقة الجزاء حيث إستخلص توماس بارتي الكرة ومررها إلى ساؤول الذي سددها بقوة في الشباك مانحاً التقدم لفريقه 3-2.

بعد الهدف الثالث إنهار لاعبوا الريال تماماً وأصبحت المناطق الدفاعية خالية تماماً لينجح كوكي في إضافة رصاصة الرحمة في الدقيقة 104 من عمر وأحداث الشوط الإضافي الأول ليمر الثاني دون جديد ذكر أو قديم يعاد لتنتهي المباراة بفوز الروخيبلانكوس بأربعة أهداف مقابل هدفين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق