الصحة والجمال

أكثر من 11 علاج مجرب للقولون العصبي

علاج القولون يعتبر القولون العصبي هو أكثر الأمراض المتعلقة بالجهاز الهضمي إنتشاراً خاصة بين النساء وذلك بسبب تغير طبيعة الجسم مع تكرار مرات الحمل والولادة، ولكن بشكل عام هناك الكثير من المسببات التي تؤدي إلى تهييج القولون سواء كانت عوامل خارجية أو مرتبطة بنوعية الطعام، ولذلك نقدم لكم في مقال شيق ومفصل أكثر من 11 علاج مجرب للقولون لكي يتم القضاء بشكل نهائي.

تابع معنا في السطور التالية :

ما هو القولون العصبي.

– أسباب الإصابة بالقولون العصبي.

– أعراض الإصابة بالقولون.

– اكثر من 11 علاج مجرب للقولون.

ما هو القولون العصبي:

  • القولون العصبي هو عبارة عن حدوث خلل ما في عمل القولون بحيث يقوم بتخزين الغازات والفضاءات لفترة طويلة مما يؤدي إلى الشعور بالألم الشديد والإنتفاخ بصورة مستمرة مع بعض التقلصات التي تسبب خروج اصوات من الامعاء، ويصاب الكثير من الأفراد بالقولون على مستوى العالم ولكن تعد النساء هن الأكثر إصابة وذلك بسبب المرور بعدد من التغييرات الهرمونية والجسمانية أثناء فترة الحمل مما يجعلها تصاب به لفترات طويلة خاصة مع تكرار مرات الحمل.
  • ولكن بسبب الشعور بالإحراج والخجل يتراجع الكثير من الأشخاص وخاصة النساء عن الكشف المبكر أو فحص اسباب المرض وعلاج القولون، ولكن مع التطور العلمي والتكنولوجي أصبحت هناك وسائل متعددة تساعد على تشخيص المرض بدقة وخلال وسائل طبية حديثة بجانب بعض الأعشاب والعقاقير التي تعمل على علاج القولون بشكل نهائي.

أسباب الإصابة بالقولون العصبي:

  • هناك أسباب متعددة تؤدي إلى الإصابة بالقولون العصبي حيث تعتبر العوامل الوراثية هي السبب الرئيسي للإصابة بذلك حيث تنتقل الجينات من الأبوين إلى الأبناء حتى ولو كانت متعلقة بالأمراض، فنجد إنتشار واسع لمرض القولون العصبي في عائلة ما دون غيرها وذلك بسبب الاستعداد الوراثي.
  • أيضاً تناول الأطعمة الدسمة والحريفة هي العامل الأكثر شيوعاً حيث يد خل الجهاز الهضمي بعض الأطعمة التي تسبب انتفاخات مما يصيبه بالخلل ويبدأ في تخزين تلك الكمية بسبب صعوبة هضمها، مما يؤدي إلى تراكم الغازات والفضلات في الأمعاء وبالتالي يصاب الفرد بالقولون العصبي على المدى البعيد ما لم يتم تغيير تلك العادات الغذائية الخاطئة.
  • ويعتبر الحمل أيضاً كما ذكرنا في الأعلى أحد مسببات القولون العصبي حيث يتم الضغط على الأمعاء لفترات طويلة خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل مما يؤثر على عادات الإخراج، وبعد الولادة يتم هبوط الجهاز الهضمي مرة أخرى مما يسبب الأصابة بالقولون العصبي.

أعراض القولون العصبي:

  • عند الإصابة بالقولون العصبي يشعر المريض بالإنتفاخ بصورة مستمرة ويحدث تغيير مفاجئ في عادات الإخراج سواء بالإصابة بالإمساك لفترات طويلة أو الإسهال مما يسبب ألم شديد في منطقة الأمعاء، ويصعب على المريض ممارسة الحياة اليومية بشكل طبيعي سواء بالجلوس أو المشي والنوم أيضاً.
  • بل ويتم خروج سائل مخاطي مع البراز ويشعر المريض بالألم والتقلصات الشديدة أثناء خروج الغازات بل وبعد عملية التبرز تصدر الأمعاء أصوات مع الحركة المستمرة، وبذلك يتم تشخيص حالة المريض والبدء في علاج القولون العصبي إما من خلال العقاقير الكيميائية التي تعمل على زيادة إنبساط العضلات الملساء في الأمعاء وبالتالي تسهل خروج الفضلات والغازات.

اكثر من 11 علاج مجرب للقولون:

  • وهناك عدد كبير من الطرق والوصفات المنزلية التي تعتمد على اعشاب طبيعية تعمل على تنشيط الجهاز الهضمي وعلاج القولون العصبي بكل سهولة ويسر وفي نفس الوقت لا تضر الجسم مثل العقاقير الطبية على المدى البعيد، بل على العكس تحسن من وظائف الجسم وتحسين الدورة الدموية وهي كالآتي:

الشاي الأخضر: يعد الشاي الاخضر افضل الأعشاب الطبيعية التي تساعد على رفع معدلات الأكسدة في الجسم وبالتالي تحمي القلب والأوعية الدموية بل وتقي الجسم من السموم والإصابة بالأورام السرطانية، وعند تناوله لعلاج القولون فإنه يحقق نتائج مذهلة من حيث التخلص من الفضلات أولاً بأول مع حرق السعرات الحرارية التي تتواجد في الأطعمة الدسمة.

اليانسون: ويعتبر اليانسون أحد أشهر الأعشاب الطبيعية التي تساعد على سلامة الجهاز الهضمي والكبد والكلى بل وتخلص الجسم من السموم وتخرج الغازات بصورة مستمرة، حيث يتم تناول كوب من مغلي أعشاب اليانسون بعد كل وجبه وسوف تشعر عزيزي القارئ بفارق كبير.

القرفة: ومن بين الأعشاب الطبيعية التي تساعد في علاج القولون حيث يتم إضافتها ركوب من اللبن خالي الدسم أو يتم إضافتها بقليل من اليانسون أو الشاي الأخضر حتى تساعد على الهضم والتخلص من الفضلات.

الكمون: ومن المعروف أن الكمون هو أحد أنواع البهارات التي تضاف للأطعمة ولكنه في نفس الوقت يساعد على علاج القولون العصبي من خلال شرب كوب من مغلي الكمون على الريق مع إضافة ملعقة صغيرة من العسل الأبيض.

الجنزبيل: وبالتحدث عن الجنزبيل فلم تسعنا السطور التالية في حصر فوائده الصحية التي تساعد على التخلص من الإمساك المزمن والغازات المتراكمة في الأمعاء، ويعمل أيضاً على تهدئة القولون وذلك من خلال شرب كوب من مغلي الجنزبيل مضاف له قليلة من القرفة وجنين القمح على الريق أو بين الوجبات.

الشمر: وهو مشابه تماماً لليانسون من حيث الشكل ولكنه ذو طعم مميز ورائحة جذابة وهو أيضاً يقوم بعمل اليانسون من حيث التخلص من الغازات وعلاج القولون العصبي بكل سهولة، حيث تضاف ملعقة صغيرة من الشمر مع ملعقة صغيرة من اليانسون ويعتبر على النار.

العسل الأبيض: هو أيضاً أحد العناصر الطبيعية التي تساعد على الشعور بالراحة والتخلص من الحموضة وتليين الأمعاء فيكفي أن يتم تناول ملعقة كبيرة من العسل الأبيض على الريق سوف تريح القولون والمعدة وتخرج الغازات.

الكراوية: وتندرج الكراوية ضمن قائمة النباتات العشبية التي تعالج الجهاز الهضمي بصورة تامة من كافة المشاكل التي قد تصيبه وعلى رأسها القولون العصبي، حيث يتم شرب كوب من مغلي الكراوية بين الوجبات بصورة منتظمة حيث تساعد في علاج القولون العصبي بصورة كاملة ويوصف الكثير من أطباء الأطفال بإعطاء الطفل مزيج من الكراوية واليانسون للتخلص من المغص والغازات المعوية.

النعناع: ويقوم النعناع بدور معاكى لدور الشاي الأخضر من حيث طرد الغازات والفضلات بصورة مباشرة على أن يتم تناوله بدون اي إضافات مثل الشاي .

الليمون الساخن: ويعرف الليمون بخصائصه الفريدة في تنظيف الأمعاء وطرد السموم من الجسم بل وتقوية الجهاز المناعي، بل ويعالج القولون العصبي من خلال إضافته للكمون أو النعناع المغلي.

الحلبة: هي الأخرى تساعد في التخلص من الفضلات وتمد الجسم بالطاقة والحيوية حيث يتم شرب مغلي الحلبة مع العسل الأسود أو اللبن خالي الدسم بعد الوجبة الرئيسية خاصة لمرضى القولون العصبي من النساء.

بذور الكتان: هي الأخرى تساهم في علاج القولون بصورة مباشرة حيث تحتوي على نسب عالية من الألياف التي تسهل الهضم وتساعد في خروج الفضلات وعدم الشعور بالتقلصات المعوية، حيث تؤخذ ملعقة من بذور الكتان وتوضع مع النار مع كوب من الماء وبعد أن تغلي تحلى بقليل من السكر وتشرب على مدار اليوم حيث تشعر بفارق كبير عزيزي القارئ فور تناولها .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق