الحمل والولادة

كيفية معرفة نوع الجنين قبل إجراء السونار

معرفة نوع الجنين من الأمور التي تشغل كل أم حامل ومن حولها أيضاً يرغبون في معرفة ما إذا كان الجنين ذكر أم أنثى وخصوصاً أن ذلك لا يمكن معرفته أو التنبؤ به في بداية الحمل، ولكن هناك بعض الطرق التي سوف نوضح لكم من خلالها كيفية التعرف على نوع الجنين قبل إجراء السونار من خلالها سواء كانت عن طريق عمليات حسابية أو أعراض وعلامات تظهر على الأم ومن خلالها يمكن معرفة النوع فتابعوا معنا.

♥ حرف m في السونار ♥

كيفية معرفة نوع الجنين بدون سونار

 

أولاً: معرفة نوع الجنين بعلامات معينة وأعراض تظهر على الحامل

هناك طريقة سهلة لتحديد ومعرفة نوع الجنين من خلالها في المنزل في أول ثلاثة أشهر من الحمل كالطلب من الأم الحامل أن تمد يديها فإذا مدت باطن يديها أولاً فيكون نوع الجنين أنثى، أما إذا مدت ظاهر اليد فيكون الجنين ذكر، وبالنسبة للدلائل التي يمكن معرفة عن طريقها النوع والعلامات التي تظهر على الحامل فهي تكون حامل في ذكر إذا كانت بالأشهر الأولى لا تميل إلى الغثيان وكان الثدي الأيمن لديها أكبر من الأيسر في الحجم، ويمكن معرفة أيضاً النوع من خلال عمليات حسابية وهي عن طريق إضافة عمر الأم لرقم الشهر الذي سوف تلد به الأم وجمع الناتج فإذا كان رقم زوجي فالجنين ذكر وإذا كان فردي فالجنين أنثى.

ثانياً: التعرف على نوع الجنين في الشهر الأول

لمعرفة نوع الجنين في الشهر الأول من الحمل بدون سونار يلاحظ أن الحامل التي تعاني من الغثيان بكثرة وحالتها النفسية سيئة بالأسابيع الأولى فهي حامل في أنثى، كما يمكن وضع خاتم على بطن الحامل وربطه بخيط خفيف مع الشد فإذا تحرك في إتجاه دائري فالجنين أنثى أما إذا تحرك الخاتم في شكل مستقيم فإن الجنين ذكر، كما أن هناك طريقة أخرى أيضاً وهي عن طريق نثر القليل من الملح على رأس السيدة الحامل وهي نائمة وحينما تستيقظ يتم سؤالها بما كانت تحلم به فإذا كانت تحلم برجل فسوف يكون الجنين ذكر والعكس إذا كانت تحلم بأنثى فالجنين بنت، وهي من الطرق القديمة والمعروفة عند العرب.

اقرأي المزيد من المقالات التي تهمك علي آدم وحواء :- 

ثالثاً: كيفية معرفة نوع الجنين بالشهر الثالث بدون سونار

في بداية الشهر الثاني وحتى الثالث يبدأ قلب الجنين بالنبض ويمكن معرفة ما إذا كان الجنين أنثى أم ذكر من خلال دقات القلب فإذا كانت ما بين 110 إلى 130 فهو ذكر، وإذا كانت النتيجة 140 إلى 160 فيكون الجنين أنثى، وإذا كانت الحامل تميل إلى تناول الحلويات والحمضيات ففي الغالب يكون الجنين أنثى، وإذا كانت تميل إلى اللحوم والموالح فالجنين ذكر.

رابعاً: تحديد نوع الجنين بطرق أخرى في وقت متقدم من الحمل

  • حركة الذكر ببطن الأم تكون أسرع من الأنثى.
  • تمركز الجنين بالناحية اليمنى يدل على أنه ذكر.
  • إذا كانت بطن الحامل منتفخة للأعلى على شكل كرة سلة فالجنين ذكر أما إذا كان الإنتفاخ لأسفل فالجنين حامل بأنثى.
  • يمكن تحديد جنس المولود أيضاً من خلال بول الحامل وكان القدماء المصريين يقومون بذلك عن طريق عمل إختبار البول للحامل بإناء به حبوب القمح وآخر به حبوب الشعير فإذا نبتت حبوب الشعير قبل القمح فيكون الجنين ذكر، أما إذا نبتت حبوب القمح في البداية فيكون الجنين أنثى وفي النهاية السونار هو من يحدد جنس الجنين بعد أن تطور العلم والتكنولوجيا وأصبحت هناك طرق حديثة تؤكد نوع الجنين وتحدده بشكل دقيق ولكن السيدة الحامل في بداية حملها تكون على عجلة من أمرها في رغبتها بمعرفة نوع الجنين.
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق