تفسير الأحلام

تفسير رؤية الجنازة في المنام للامام الصادق

الجنازة في المنام للامام الصادق حيث يرى الكثير منا في منامه إنه يقوم بالسير في جنازة أحد الأشخاص المقربين منه وسواء قام هو بحمل النعش ام لا ففي كافة الحالات تعد رؤية الجنازة في المنام غير محمودة على الإطلاق سور بعض الحالات والتي يتم من خلالها الصلاة على الميت أو الدعاء له، ولذلك تابعونا في مقال شامل ومفصل عن تفسير رؤيا الجنازة في المنام للامام الصادق لبعض علماء التفسير مثل بن سيرين والنابلسي.

تفسير رؤيا الجنازة في المنام للامام الصادق

  • رؤية الجنازة كما ذكرنا في الأعلى هي شر لمن رآها فإذا كان الشخص مقبل على مرحلة جديدة سواء كانت في مجال العمل أو الدراسة أو الزواج ورأى في المنام إنه يسير في جنازة والجميع من حوله ينتحبون ويشعرون بالحزن والأسى فيدل ذلك على انه سوف يتراجع عن تلك الخطوة أو يحدث له فشل ذريع فقد يطرد من عمله أو يحدث له خسارة مادية كبيرة فإذا كان تاجر ورأى في المنام أنه يسير في جنازة فيدل على دخوله في صفقة تجارية فاشلة أو يتعرض السرقة أو بعض أمور النصب.

 

  • وفي حال كون الشخص يقوم بحمل نعش والده أو والدته أو أحد الأقارب فيدل على تعرضه لمرض ما أو أزمة مالية تؤثر على حياته، وإذا كان الشخص قد فاق مرة أخرى أو نهض من النعش فيدل على تخلصه من تلك الأزمة بكل سهولة وان ذلك الحلم فقد بمثابة إشارة له، وإذا كان الشخص يسير في الجنازة ولكنه قام بأداء الصلوات المفروضة على الميت فيدل على إنه قريب من الخالق عز وجل ويسير على طريق الهدى والتقى، وإذا تواجد مجموعة كبيرة من المصلين في تلك الجنازة فيدل على أن ذلك المتوفي أيضاً قريب من الخالق عز وجل ويريد أن يطمئن أهله وذويه على حاله في الدار الآخرة.

 

  • وعلى العكس إذا كان الشخص يرفض في المنام أن يقوم بأداء الصلاة على المتوفي فيدل على إنه يرتكب الكثير من المعاصي والذنوب التي تباعد بينه وبين خالقه ويكون ذلك الحلم بمثابة إشارة له لكي يتعظ ويترك تلك الذنوب ويعود إلى رشده، وإذا كان الشخص ثري بالفعل ورأى في منامه إنه يدفن شخص عزيز عليه ويسير في جنازته فيدل ذلك على مواجهة بعض الصعوبات في حياته وتراكم الديون عليه مما يكون سبب في دخوله السجن أو عودته فقير كما كان، وإذا كان مريض فيدل على شدة مرضه مما يجعله حبيس في الفراش لفترة من الوقت ولكنه سوف يستعيد عافيته في وقت قريب.

 

  • وإذا كان الشخص هو من رأى نفسه أنه قد توفى بالفعل وهناك الكثير من الأشخاص يسيروا في جنازته ويقوموا بأداء الصلوات فيدل على سماعه لبعض الأخبار السعيدة في تلك الفترة فإذا كان مهموم وحزين فيدل على خروجه من المستشفى الحالة، بل وتظل على أن ذلك الشخص موازي على أداء الفروض الدينية وإخراج الصدقات والزكاة، بل وهناك بعض العلماء أشاروا أن رؤية المتوفي وفي جنازته يبتسم الأشخاص ولا يشعروا بأي حزن فيدل ذلك على انه سوف يحصل على عمرة أو حج بيت الله في وقت قريب، أو ان عمله الصالح يشفع له ويجعل بين الناس سيرة طيبة تذكره بها فيما بعد.

 

  • ويختلف العالم الجليل بن سيرين مع بعض الفقهاء ومفسرين الاحلام في رؤيا الجنازة حيث يشير أنها تدل على الحكمة والذكاء في إدارة شئون الحياة فإذا كان الشخص يعمل في مركز قيادي فيدل ذلك على إفادة الآخرين وتقديم الدعم لهم من مختلف الجهات والعمل على إصلاح ونهضة المجتمع به، وعلى العكس إذا كان الشخص قد رأى نفسه وهو ملقى في التابوت أو النعش بدون أن يهتم به أحد أو يقوم بدفنه فيدل ذلك على انه يقوم بالكثير من الأفعال السيئة التي تبعد عنه اصدقاؤه والأشخاص المقربين منه وقد تظل أيضاً على السفر بعيداً في إحدى الدول الغربية عنه مما يجد نفسه في غربة ووحدة، بل وفي بعض الحالات الأخرى يدل على أن الشخص ق يتعرض لظلم شديد ويدخل بسبب السجن ويظل وحيد هناك.

 

  • أما عن رؤية الرجل العازب وهو يسير في جنازة امرأة أو فتاة لا يعرفها فيدل ذلك على تقدمه لخطبتة فتاة ولكنها غير مناسبة له وإذا كان يعرفها جيداً فيدل على إنه سوف يتقدم لتلك الفتاة أو يربطه بها علاقة عاطفية، وإذا كان العازب يوضع في التابوت وهناك مئات الأشخاص تسير خلفه فيدل ذلك على زواجه في الفترة المقبلة من فتاة صالحة وسوف يقيم زفافه و يحضره الكثير من المدعوين، وإذا كان يبكون من خلفه أو ترك وحيداً بدون أن يدفن فيدل ذلك على انه سوف ينفصل عن حبيبته ويمر بفترة من الفراغ العاطفي.

اقرأ ايضاً:

  • وإذا كانت الفتاة العزباء هي من رأت أنها تسير في جنازة فيدل على وجود شخص ما يراقبها في صمت من أجل أن يتعرف عليها، وإذا كانت هي من توضع في التابوت ولكن الجميع من حولها يشعرون بالسعادة فيدل على زواجها في وقت قريب من رجل صالح يعوضها عن حياتها الماضية ويكون خير سند في الدنيا وسوف ترزق منه باطفال في المستقبل ويعيشا حياة هانئة ومستقرة ويخرجوا ابناء اسوياء للمجتمع والله أعلى وأعلم
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق