الصحة والجمال

معدل السكر الطبيعي في الدم والفحوصات اللازمة لمرض السكر

 مرض السكر هو من الأمراض المزمنة كما نعلم وهو عبارة عن عدم قدرة الجسم على أن يستجيب للإنسولين بشكل طبيعي وحينما يرتفع عن معدله الطبيعي يصبح هناك خطورة، ويوجد من مرض السكر نوعان السكر من النوع الأول ويتمثل في نقص بالإنسولين في الجسم بسبب تلف الخلايا المصنعة له بالبنكرياس، والنوع الثاني يتمثل في عدم قدرة الجسم على الإستجابة الطبيعية للإنسولين، وبالتأكبد هناك أعراض لمرض السكر ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف على معدل السكر الطبيعي في الدم بجسم الإنسان وكيفية الحفاظ عليه فتابعوا معنا.

معدل السكر الطبيعي في الدم بجسم الإنسان

إن معدل السكر الطبيعي لدى الإنسان يتم قياسه في فترة الصباح قبل تناول أي شيء أو قبل الطعام بساعتين على الأقل  يجب أن تكون بين 80 إلي 100 ملجم/ دسل،  وحينما تكون نسبة السكر عند الشخص الصائم تتراوح ما بين 100 إلى 125 ملجم / دسل فهذا يعني أن هناك فرصة لإصابته بمرض السكر، ويمكن أن يلجأ الشخص إلى عمل إختبار تحمل للجلوكوز المركز عن طريق إعطاءه 75 ملجم من الجلوكوز المركز ثم يتم فحص السكر بعد مرور ساعتين فإذا كانت نسبته بين 140 إلى 199 ملجم / دسل فهذا يعني أن هناك فرصة كبيرة لإصابته في المستقبل بمرض السكر وحينها لابد من عمل جدول زمني بواسطة الطبيب وفحص دوري لمعدل السكر في الدم.

فحوصات مرض السكر

هناك بعض الفحوصات التي لابد على كل شخص معرض للإصابة بالسكري أن يقوم بها لقياس معدل السكر الطبيعي في الدم وكذلك هناك أعراض إرتفاع السكر سوف نتعرف عليها كما يلي:

أولاً: فحص نسبة السكر الصيامي

إن فحص نسبة السكر الصيامي يكون عبارة عن قياسه للشخص قبل تناوله أي طعام أو شراب لمدة ثماني ساعات بإستثناء الماء وفي العادة يتم إجراءه في الصباح بعد الإستيقاظ من النوم وقبل تناول الإفطار، ويتم سحب العينة من الشخص لتحديد معدل السكر الطبيعي في الدم والقراءات المعيارية في تشخيصه يكون كالآتي:

  • إذا ظهرت النتيجة أقل من100 ملجم / دسل، فيعني ذلك أن الشخص سليم ومعدل السكر طبيعي لديه.
  • إذا كانت النتيجة من 100 إلى125 فيعني ذلك أن هناك إحتمالية لإصابته بالسكر ولابد من الحذر ومراقبة السكر لديه بصفة مستمرة.
  •  إذا تعدى مستوى السكر 126 وأكثر من ذلك فالأمر يعني أن الشخص مصابة بالسكر ولابد من الفحص الدوري لمستوى السكر لديه في الدم بشكل مستمر.

ثانياً: فحص مدى تحمل الجلوكوز عن طريق الفم

إن فحص تحمل الجلوكوز عن طريق الفم يعتبر إختبار لمدى قدرة الجسم على تعامله مع السكر الذي يتناوله الشخص، حيث أن المريض يتناول على سبيل المثال 75 جرام من سكر الجلوكوز على شكل محلول سكري ثم يتم قياس معدل السكر لديه بعد مرور ساعتين من خلال سحب عينة دم وبالنسبة للقراءات المعيارية تكون كالآتي:

  • إذا كان معدل السكر بعد مرور ساعتين أقل من 140 ملجم / دسل فيعني ذلك أن الشخص سليم.
  • إذا كان معدل السكر ما بين 140 إلى 190 ملجم / دسل يعني الأمر أن هناك إضطراب في عملية حرق السكر بالدم لدى الشخص ويكون معرض بسهولة للإصابة بالسكر.
  • إذا كان مستوى السكر 200 ملجم / دسل وأكثر من ذلك فيعني الأمر أن الشخص مصاب بالسكر وعليه عمل فحص دوري بإستمرار.

خطوات لفحص معدل السكر الطبيعي في المنزل

  • إحضار جهاز القياس وتهيئة شريحة بداخله.
  • يتم غسل اليدين بماء دافئ لأن من شأن ذلك زيادة تدفق الدم فتكون القراءة صحيحة.
  • يتم تجفيف اليدين وجرح الإصبع جرح بسيط بالرأس عن طريق المشرط الخاص بالجهاز.
  • نضغط على الإصبع مع التدليك لإخراج قطرة من الدم ووضعها على الشريحة.
  • ننتظر حتى تظهر النتيجة ويتم تدوينها أولاً بأول وإعطاءها للطبيب.
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق