الحمل والولادة

أعراض الحمل الكاذب والعلاج

أعراض الحمل الكاذب وكيفية حدوث الحمل الكاذب وكيفية علاجه؟ وهل تستطيع المرأة الحمل مرة اخري بعد الحمل الكاذب ؟ المعروف ان الأمومة هى حلم كل أنثى ومن أهم أهدافها، لذلك تسعى السيدات إلى الحمل بكل ما أوتيت من قوة، أما فى حالة تأخيره فإنها تذهب إلى الطبيب متابعة لمعرفة أسباب تأخر حملها، ومع الضغط النفسى للمرأة من جانب نفسها وعائلتها والمجتمع، والرغبة الشديدة فى حدوث الحمل، فإن المرأة يحدث لها أعراض الحمل الكامل وهو مشابه لكل أعراض الحمل الطبيعى، ولكن الجنين يكون غير موجود، ومع إجراء تحليل الحمل المنزلى تجد النتيجة سلبية على غير المتوقع، ومع الكشف تكتشف المرأة بأنها ليست بالحامل، ولكنها وقعت فريسة لظاهرة غريبة ألا هى ظاهرة أعراض الحمل الكاذب.

بالتأكيد من خلال المقال يمكنك التعرف على الحمل الكاذب أعراضه أسبابه أسباب توهم السيدات بحدوث الحمل الكاذب، وكيفية تشخيص الحمل الكاذب وكيفية علاجه، ولكن يجب التعرف أولا على ظاهرة أعراض الحمل الكاذب من خلال مجلة ادم وحواء.

ظاهرة أعراض الحمل الكاذب:-

هى ظاهرة تعتقد فيها المرأة بحدوث حمل لها، وتشعر بأعراضه كاملة وتنتظر بالفعل المولود الجديد، لكن هذا الحمل غير صحيح وبعد إجراء الكشف المنزلى تظهر النتيجة سلبية، وبعد إجراء الكشف اليدوى لا يسمع نبض للجنين(الغير موجود)، وعند إجراء الكشف بالسونار تكتشف الأم والطبيب وجود كيس الطفل ولكن من دون جنين.

ظاهرة أعراض الحمل الكاذب غير منتشرة بكمية كبيرة لكنها متواجدة وخاصة عند المرأة التى ما بين (20 -40) سنة، ويقال أن من بين 22000 سيدة تشعر ما بين واحد إلى ستة سيدات بأعراض الحمل الكاذب.

وفى ظاهرة شديدة الندرة ولكنها تحدث بكميات قليلة جداً وهى ظاهرة الحمل الكاذب عند الرجال، وفى هذه الظاهرة يشعر الرجل بالتضامن مع زوجته ويشعر كما تشعر بالتطابق، مثل شعوره بالغثيان، وبالرغبة فى القئ، وألام الظهر والعديد من الأعراض الأخرى.

كيفية حدوث الحمل الكاذب:-

غالبا ما يحدث الحمل الكاذب نتيجة إلى تخصيب البويضة ثم مرورها بكل الطرق التى تمر بها البويضة المخصبة تماماً، وتستمر البويضة حتى تصل إلى بويضة الرحم ثم تتكون المشيمة وكيس الحمل طبيعياً، لكن لفترة ويضمر الجنين ولا ينمو، ولكن المشيمة تستمر فى النمو وكيس الحمل يستمر كذلك فى النمو وبدون جنين.

فى حالات الفتيات أو عدم خصيب البويضة يجبر العقل الجسم على تصديق الحمل ويحدث ظهور لأعراض الحمل بالكامل، ولكن من دون جنين.

أهم أعراض الحمل الكاذب:-

يوجد العديد من أعراض الحمل الكاذب والتى تشبه الحمل الحقيقى الطبيعى بالكامل، ومن هذه الأعراض ما يلى:-

  1. الانتفاخ الظاهرى للبطن:-

حيث تجد الأم ذات الحمل الكاذب أن بطنها ينتفخ ويكبر مثل الحمل الطبيعى، ولكن هذا الانتفاخ يكون نتيجة لكيس الحمل فى الرحم، أو نتيجة لغازات محتبسة بالبطن، أو لكمية متراكمة من البول أو البراز داخل البطن، لكن السبب الذى غالباً يكون موجود هو كيس الحمل بالرحم.

  1. توقف الدورة الشهرية:-

وهى أولى العلامات التى تعرف من خلالها المرأة بأنها حامل، فعند الحمل الكاذب تتوقف الدورة الشهرية تماماً، وتمنع من النزول لأسباب نفسية، ولا تنزل إلا فى حالة علاج الحمل الكاذب وتنظيف البطن.

  1. الشعور الكاذب بحركة الجنين:-

من ضمن علامات الحمل الكاذب الشعور الكاذب بحركة الجنين بالبطن، والشعور بضربات القلب، وأحيانا يتم الشعور بركل الجنين للبطن، وهذا ما تم تأكيده من نساء مررن بتجربة الحمل الكاذب.

  1. الشعور بحالة من الغثيان والقئ:-

وهى علامات يفرضها العقل على الجسم ليؤكد له حدوث الحمل.

  1. نزول قطرات من اللبن فى ثدى المرأة:-

فمن أهم أعراض الحمل الطبيعى امتلاء الثديين باللبن، وكذلك فى الحمل الكاذب يزداد إفراز هرمون اللبن الذى يتسبب فى زيادة حجم الثدى، وقد يؤدى إلى نزول بعض القطرات من ثدى المرأة.

  1. حدوث زيادة فى الوزن:-

عند الإصابة بالحمل الكاذب يصاب الجسم بالكسل والخمول والميل أحيانا إلى حب الأكل، أو الميل إلى تكوين الشحوم فى الجسم، لذلك نجد زيادة فى الوزن للمرأة الحامل بحمل كاذب.

فى حالة عدم اكتشاف الحمل الكاذب مبكراً، من الممكن أن تتطور الحالة إلى أن يتشكك الطبيب فى التحاليل والسونار الذين يؤكدون أن الحمل كاذب، وينتظر دون تدخل إلى أن يأتي موعد الولادة الطبيعى، لتشعر المرأة بكل علامات الولادة الطبيعية من الأم وتعب إلا أنها تفاجأ بان ما فى بطنها ليس حملاً بل كيس الحمل فقط.

أسباب حدوث الحمل الكاذب:-

يحدث الحمل الكاذب للعديد من الأسباب أهمها ما يلى:-

  • تعرض المرأة إلى ضغط نفسى وعصبى لتأخرها فى الحمل.
  • وصول المرأة إلى سن اليأس أو الإقتراب من الوصول إليه.
  • حدوث إجهاض متكرر للحمل.
  • فى حالة الرغبة الشديدة للحمل.
  • التعرض السابق لعملية التعدى الجنسى والتفكير المستمر فى هذا التعدى.
  • فى حالة البنات المتقدمات فى السن نتيجة القلق والتوتر من عدم الإنجاب.
  • قد يحدث الحمل الكاذب نتيجة لحدوث اضطرابات فى الهرمونات، أو حدوث خلل فى المبايض.

كيف يتم تشخيص الحمل الكاذب:-

تشخيص الحمل الكاذب يأتي نتيجة لرغبة المرأة فى الحمل الأساسى، ولكن يتم تشخيص الحمل الكاذب على أساس ما يلى:-

  1. على أساس اختبار الحمل المنزلى:- وهو الاختبار الذى تجريه المرأة لمعرفة ما إذا كانت حامل أما لا، فى حالة الحمل الكاذب نجد أن النتيجة دائماً ما تكون سلبية، حتى مع تكرار عمل هذا الإختبار.
  2. عن طريف الكشف اليدوى من جانب الطبيب، فعند إجراء الطبيب للكشف نجد انه لا يوجد نبض للجنين بعد الأسبوع الثامن، ولكن هذا الكشف لا يجزم إلا فى حالة مرور أسبوع أو أسبوعين من دون نبض.
  3. إجراء الكشف بالسونار:- وهو كشف يتم إجراءه لتصوير الجنين والتأكد على سلامته وصحته، ولكن فى حالة الحمل الكاذب نجد انه لا يوجد جنين على الإطلاق، بل يوجد كيس الحمل فقط.
  4. إجراء عمل التحليل الرقمى:- وهو تحليل يتم عمله للتأكد من الحمل الطبيعى، وفيه تستخرج النتيجة بعد 48 ساعة فقط.

كيفية علاج الحمل الكاذب:-

عند علاج الحمل الكاذب لابد من الخضوع لجلسات علاج نفسى، لأنه مرض نفسى أولا، وفى حالة تكون كيس الحمل بالرحم فانه قد يقوم الطبيب بترك الحمل حتى حدوث الإجهاض طبيعياً وذلك بسبب انخفاض مستوى هرمون الحمل بالجسم، وقد يقوم الطبيب بإجراء عملية تنظيف الرحم أو كحت الرحم لتنظيف الرحم تمهيداً لحدوث جملاً طبيعياً جديداً.

هل تستطيع المرأة أن تحمل طبيعياً بعد حدوث الحمل الكاذب:-

بالطبع تستطيع خاصة بعد إجراء عملية تنظيف وكحت للرحم، وبعد معالجة المرأة نفسياً حتى لا يتكرر الحمل الكاذب مرة أخرى.

وستجد المرأة بعد أول نزول للدورة الشهرية أنه بإمكانها الحمل طبيعياً، لكن يفضل أغلب الأطباء ترك المرة لبضعة أشهر من دون حمل حتى تشفى تماماً من الحمل الكاذب وآثاره، وتستعيد الأم صحتها وعافيتها.

وبذلك قد تم الانتهاء من موضوع أعراض الحمل الكاذب، ومع ذكر أسباب حدوث الحمل الكاذب، واهم الأعراض، وكيفية اكتشاف الحمل الكاذب، وكيفية علاج الحمل الكاذب، والإجابة على السؤال الهام هل يمكن الحمل طبيعياً بعد الحمل الكاذب، مع تمنياتنا لكم بدوام الصحة والسلامة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق